.
الأربعاء, 19 نيسان/أبريل 2017 16:56

طارق رضوان: طالبنا كبير مستشاري ترامب بضرورة تغير رؤية أمريكا لمصر والشرق الأوسط

استقبل اليوم د. علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، نيك إيريز،  كبير مستشارى الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، إلي مقر مجلس النواب، بحضور وكيل مجلس النواب النائب سليمان وهدان، واللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، والنائب طارق رضوان وكيل لجنة العلاقات الخارجية، والمستشار محمد نصير، نائب الامين العام للمجلس.

من جانبه قال النائب طارق رضوان، وكيل لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إن اللقاء تناول التأكيد علي عمق العلاقات المصرية الأميركية، وشدد الجانب المصرى علي ضرورة تغير الرؤية التي تنظر بها أمريكا إلي منطقة الشرق الأوسط بشكل عام ومصر خاصة، وأن تكون الولايات المتحدة شريك دائم ولاعب اساسي  لقضايا المنطقة.

وأضاف رضوان ، أن الجانب المصرى أكد أيضاً ضرورة تفعيل الكيمياء المُشتركة بين الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسي، ونظيرة الأميريكي دونالد ترامب لصالح دعم قضايا الشرق الأوسط ومكافحة الإرهاب، مع أهميه  إنشاء جسور التواصل الدائم بين الإدارتين سواء علي المستوي التنفيذي أو التشريعي.

وتابع وكيل لجنة العلاقات الخارجية، إلي أن اللقاء تناول استعراض الجهود التي تبذلها مصر في حربها علي الإرهاب مؤكداً تضافر المجتمع المصرى أيضا في هذا الصدد، مع التأكيد علي أن يد الإرهاب الاسود لا تستهدف المسيحين فقط إنما  جميع أطياف الشعب.

واشار رضوان، إلي أن الجانب المصرى عرض خلال اللقاء مسألة إدراج الأخوان جماعة إرهابية ، وفي المقابل أبدى مستشار الرئيس الأميريكي دونالد ترامب، توافقه مع الرؤية المصرية موضحاً أن أحد الأسباب الرئيسية لنجاح "ترامب" حربه علي الإرهاب وداعش أو الجماعات المتشددة.

ولفت رضوان، إلي أن الجانب المصرى، أكد  حرصهم علي زيارة مصر، كتحدي للإرهاب، رغم أنهم تلقوا مناشدات بتأجيل الزيارة إلي مصر، لحساسية الأوضاع لاسيما بعد التفجيرات التي شهدتها كنيستي مارجرجس بطنطا والمرقسية بالاسكندرية، إلا إنهم اصروا علي استمرار الزيارة.

ونوه رضوان إلي أن الوفد الاميركي أشاد بأداء البرلمان المصرى، سواء علي المستوي التشريعي أو الرقابي، مثل إصدار قوانين الهجرة غير الشرعية وبناء وترميم الكنائس، والقيمة المضافة والخدمة المدنية، فيما أكد الجانب المصرى أن قانون الاستثمار علي وشك المناقشة داخل المجلس. .

وأكد رضوان، أن الجانب الأميركي أكد أن فرص الاستثمار في مصر تستحق النظر إليها من الجانب الاستثماري لاسيما فيما يتعلق بالاستثمارات طويله المدي.

قراءة 458 مرات

مجتمع.

الفيديوهات


Strict Standards: Only variables should be assigned by reference in /home/fep1428/public_html/modules/mod_media_item/helper.php on line 29

Strict Standards: Only variables should be assigned by reference in /home/fep1428/public_html/modules/mod_media_item/helper.php on line 52

نافذة الصحافة