.
الخميس, 04 أيار 2017 19:34

رضا البلتاجي: «طاقة البرلمان» تستدعي 4 وزراء لإنقاذ حلوان من كوارث مصانع الأسمنت

ناقشت لجنة الطاقة والبيئة عددًا من طلبات الإحاطة حول التلوث البيئي، في اجتماعها اليوم الخميس، برئاسة النائب المهندس طلعت السويدي، وغاب وزير البيئة الذي كان مقررًا حضوره اليوم لسفره إلى الخارج وحضر ممثلاً عنه.

وفي بداية الاجتماع، أطلق النائب رضا البلتاجي، نائب حزب المصريين الأحرار، عن دائرة حلوان والمعصرة، العديد من التحذيرات البرلمانية لخطورة الموقف الحالي الذي يتعرض له أبناء الشعب المصري في حلوان، والمناطق المجاورة لها، مطالباً الحكومة بمنع استخدام الفحم في مصانع الأسمنت لما يمثله من تهديد صريح لصحة الإنسان، بسبب كمية التلوث الناجمة عنه، والتي تسبب السرطان، وأمراض الجهاز التنفسي، في وقت تتسابق فيه دول العالم لاستخدام طاقات نظيفة بديلة.

وطالب البلتاجي، بحظر استخدام الفحم تمامًا، خاصة وأن الحكومة أعلنت عن اكتشافات عظيمة للغاز مثل حقل ظهر، إضافة إلى إمكانية الاستفادة من الطاقة الشمسية والرياح.

وقال نائب المصريين الأحرار - في طلب الإحاطة المقدم إلى وزير البيئة - إن بعض شركات الأسمنت في حلوان، بدأت التحضير لاستخدام الفحم، والنفايات كوقود بديل عن الغاز بدون عمل دراسة تقييم بيئي، وأيضًا قبل صدور تعديلات المادة العقابية المرتبطة باستخدام الفحم في قانون البيئة.

وأكد النائب رضا البلتاجي، أن ما يحدث كارثة بيئية، ويؤثر على الصحة العامة لكتلة سكنية كبيرة بل تمتد أثرها لمدينة حلوان بالكامل.

وأضاف البلتاجي، أن مصانع الأسمنت لم تلتزم، أو تهتم، بتطبيق القانون، أو تقييم الأثر البيئي، أو حتى للاستماع إلي شكاوى، وأنين المواطنين بتلك المناطق. 

وأشار البلتاجي، خلال الاجتماع، إلى أن تلك الشركات تنتهك الدستور، والقانون، وحق المواطن، والتشريعات البيئية، والمواثيق الدولية المرتبطة.

وحذر نائب "المصريين الأحرار"، من تزايد الإصابة بالمرض اللعين في حلوان والمعصرة، مضيفًا أن ذلك يستنزف ميزانية الدولة، والفرد، في علاج لا جدوى منه.

وطالب النائب رضا البلتاجي، بدعوة ليلى اسكندر، وزيرة البيئة السابقة، والتي كان لها نفس الرأي في خطورة الفحم على الصحة العامة.

وفى نهاية الجلسة طالب المهندس طلعت السويدي، بتحديد جلسة تالية، على أن يحضرها وزراء البيئة، والصناعة، والصحة، والاستثمار.

 

قراءة 199 مرات